منتدى فريق جيني بوجدور
شكرا على زيارتكم

منتدى فريق جيني بوجدور

التربية والتعليم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ما هو الكوتيزون ؟
الثلاثاء 11 سبتمبر 2012, 3:24 am من طرف أبوعمر

» الإنسان كلٌ واحد: رؤية تكاملية للمنهج
السبت 04 أغسطس 2012, 11:57 am من طرف سعاد

» كيفية التعامل مع المراهقين
السبت 04 أغسطس 2012, 9:57 am من طرف سعاد

» كيف نتعامل مع الطفل العصبي ؟
السبت 04 أغسطس 2012, 9:50 am من طرف سعاد

» دروس في مادة الرياضيات
الجمعة 24 فبراير 2012, 12:01 pm من طرف islam fajr

» مصوغات برنامج التكوين جيني مساهمة الأستاذ hssini
الجمعة 13 مايو 2011, 9:55 am من طرف naimamz

» إنجازات عمر بن الخطاب الحضارية رضي الله عنه (نقلا عن موقع ينابيع التربوية )
الثلاثاء 22 مارس 2011, 4:51 pm من طرف JAMAL

» موقع مدرسة النهضة بوجدور
الثلاثاء 22 مارس 2011, 4:08 pm من طرف JAMAL

» دعاء مستجاب إنشاء الله
الثلاثاء 22 مارس 2011, 12:48 pm من طرف JAMAL

المواضيع الأخيرة
» ما هو الكوتيزون ؟
الثلاثاء 11 سبتمبر 2012, 3:24 am من طرف أبوعمر

» الإنسان كلٌ واحد: رؤية تكاملية للمنهج
السبت 04 أغسطس 2012, 11:57 am من طرف سعاد

» كيفية التعامل مع المراهقين
السبت 04 أغسطس 2012, 9:57 am من طرف سعاد

» كيف نتعامل مع الطفل العصبي ؟
السبت 04 أغسطس 2012, 9:50 am من طرف سعاد

» دروس في مادة الرياضيات
الجمعة 24 فبراير 2012, 12:01 pm من طرف islam fajr

» مصوغات برنامج التكوين جيني مساهمة الأستاذ hssini
الجمعة 13 مايو 2011, 9:55 am من طرف naimamz

» إنجازات عمر بن الخطاب الحضارية رضي الله عنه (نقلا عن موقع ينابيع التربوية )
الثلاثاء 22 مارس 2011, 4:51 pm من طرف JAMAL

» موقع مدرسة النهضة بوجدور
الثلاثاء 22 مارس 2011, 4:08 pm من طرف JAMAL

» دعاء مستجاب إنشاء الله
الثلاثاء 22 مارس 2011, 12:48 pm من طرف JAMAL

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
منتدى
التبادل الاعلاني
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 الأدب الحساني الرفيع عروضه – موضوعاته القسم الثاني: موضوعات الأدب الحساني الرفيع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
omar yahdih



عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 30/01/2011

مُساهمةموضوع: الأدب الحساني الرفيع عروضه – موضوعاته القسم الثاني: موضوعات الأدب الحساني الرفيع   الأحد 30 يناير 2011, 12:57 pm

القسم الثاني:

موضوعات الأدب الحساني الرفيع



يقول صاحب القاموس المحيط:
"الأَدَبُ، مُحَرَّكَةً: الظَّرْفُ، وحُسْنُ التَّناوُل؛
أَدُبَ، كَحَسُنَ، أدَباً فهو أدِيبٌ، ج أُدَباءُ. وأدَّبَه عَلَّمَه، فَتَأَدَّبَ واسْتَأْدَبَ".

ويقول الأديب المعروف الشيخ ولد مكي رحمه الله، كما مر بنا في المدخل:
"... وأما الأدب فهو الدرجة العليا، وهو السهل الممتنع الذي إذا سمعته حسبت أنك سمعته قبل ذلك، وحسبت أنك تستطيع أن تقوله، بينما أنت لم تسمعه قط ولا يمكنك أن تقوله، وهذا الصنف من الأدب جد صعب".

قلت: وأود في هذا السياق استئناسا بالتعريفات أعلاه أن أعيد مرة أخرى رأيي الشخصي حول تعريف الأدب الحساني، كما سبق وأن سطرته في المدخل:
إن الشعر الحساني لا يسمى أدبا، إلا إذا كان على درجة كبيرة من الرقي الوزني والمضاميني.
كما لا يسمى أدبا كذلك، إلا ما كان فيه بعض الظرف.
وبخصوص الحسن في التناول فلا ينطبق على النص الشعري الحساني البالغ مرتبة الأدب إذا كانت طريقة تناول المضمون الشعري حسنة من منظور قيم المجتمع وأخلاقه الأصيلة.
***
في مدونات الشعر الحساني المطبوعة والمسموعة الكثير والكثير من النماذج، التي تحوج القارئ إلى غربلتها وفق منظور قيمه وذوقه الخاص. وعلى كل حال سيجد كل قارئ أنها فعلا: فيها الموزون الحساني البسيط، وفيها الأدب الحساني الرفيع، وفيها مراحل بين هذا وذاك.
***
فيما يلي نماذج من الأدب الحساني (حسب ضوابطنا الشخصية لتعريفه)، مصنفة حسب المحاور التالية :
في حمى الله، في الذب عن الدين، في الاعتبار، في النصيحة والتعليم، مع الناس، في حب الأوطان، المرأة.

1 في حمى الله

يقول أحد الأدباء، لا يحضرني اسمه (لبتيت التام):
ملانَ طينِ باليــــــميــــــــنْ اكتابِ وانرجَّعْ في الحينْ
لأهل مسرورْ ؤُ مسرورينْ أهلِ نظحكْ وانجِ نضيــرْ
وافزُمرتْ سيَّدُ الكونــــــينْ محمْدْ البشيرْ النذيــــــــرْ
نتمتَّعْ فَأعلَ علـيِّــــــــــــينْ بالنظرْ ملاَنَ قديــــــــــرْ
عندِ مئاتْ الحورْ العيـــــنْ فالباسْ السندسْ والحريرْ
وافْسرُرْ متقَـابليـــــــــــــنْ والخلاخلْ والأَساويــــــرْ
والولدانْ المخَـلـَّـــديــــــنْ والَّا نظحكْ فأهل السعيـرْ
***
ولمحمد ولد آدبه رحمه الله (لبتيت التام):
نعرف عن كطيتْ ابغيتْ الغيدْ ؤ غنيتْ افلبتيتْ
وافــلشوار امَّــل غنَّـيـتْ وافلبلادْ ارتدْ اغنـــايَ
واليومْ اعلَ راصِ وليتْ سابكْ ما جاتْ المنـايَ
أغـفرلِ محَـدِّ مــوجـــودْ اغنايَ ينكـالْ احــذايَ
واغفرلِ زادْ امنينْ انْعودْ اغنايَ ينـكـالْ أورايَ
اللهم اغفر له وارحمه.
***
يقول سيديا ولد هدار رحمه الله:
يلِّ للطَّــلـــبَ تنْطْــــربْ والحادثْ يغضَبْ لانْطْلبْ
من لزْمُ زادْ إلَى اغْضَبْ بيـهْ الِّ مَـــالُ مَــــــــــالُ
منُّ ماهُ شِ ينْشْــــــــربْ والَّ شِ مـــنُّ كَــــــــــالُ
وانتَ منْ مالكْ يَالــــرَّبْ مـــالكْ كُــونْ أزكَّــــــالُ
اعطينِ خيْركْ ماتْـــعَبْتْ الحادثْ نعرفْ حــــــــالُ
يالِّ ما تعْجزْ لا انْطْـلبْتْ والحادثْ معْـــــــــروفَالُ
والعبْدْ إكدْ إلَى اشْــــــتَدْ يكثرْ مالُ عنْ كــــلْ حَـدْ
غيرْ إتـــــمْ الَّ زادْ عبْدْ الْ عَرْبيهْ الِّ مَـــــــــــالُ
ذَ نبْتْ أفعالْ اللــــهْ بعْدْ فالعبْدْ ؤُ مَــــــالُ كَـــــالُ
ما مدَوَّرْ شِ كُـونْ عنْدْ الِّ ذَ نبْتْ أفعَـــــــــــــالُ

2 في الذب عن الدين
مثال 1: مكلع لنصرة النبي صلى الله عليه وسلم
على إثر حادثة الرسوم الدنمركية المسيئة
نورد هنا أول أربع مشاركات من هذا المكلع، ونحيل على ملحق بهذا القسم، فيه قصة انتشاء هذا المكلع كاملة مع جميع المشاركات الباقية فيه.
لازمة المكلع هي:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَـــير ْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْــمـرْ
يفتتح هذا المكلع الأديب الأريب امَّدْ ولد اعلِ انبِ طالبْ، فيقول لا فض الله فاه:
مـا رَيتُُ منَّ كُونْ الخَـيْـــرْ ؤُ لا رَينَ منْكمْ كونْ الشَّــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَـــير ْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْــمـرْ
***
يقول الفتى أحمدو ولد باب ولد أبنو :
اجْبرْنَ قدْرْ امْنْ اتبَاتِيـرْ فيهْ أسَرْبَاتْ ؤُ فيهْ الجَّرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْمرْ
***
يقول الأديب سيد محمد ولد متالي جريح الضمير:
جرْحْ الضَّميرْ الِّ خطِيرْ اصبرنَاهْ أذاكْ إِأَثَّـــــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
***
محمد لمين ولد لكويري:
عنَّكْ كُومْ املَحَّكْ للغَيـْرْ عنَّ – يحــدْ الْهمْ تجْبـرْ-:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
مثال2: مكلع لنصرة أهالي غزة أيام الحرب عليهم سنة 2008
كما فعلنا مع المثال الأول، نورد هنا أول أربع مشاركات من هذا المكلع، ونحيل على الملحق بهذا القسم، ففيه قصة انتشاء هذا المكلع كاملة مع جميع المشاركات الباقية فيه.
لازمة المكلع هي:
عــودْ ابْحَـــــماسْ امْعَ غَـــزَّ رمْـــزْ الكَــرَامَه والعـــــزَّ
أخذ الأديب محمد ولد هدار بزمام المبادرة في هذا المكلع وابتدأه مشكورا، فقال:
مُـصِـرَّ، وامتنْعــــتْ مِصِرْ عنْ تفْـتحْ معْـبرْ عَـنْ غَــزَّ
غيرْ الشَّعْبْ افْغَــزَّ مُـــصِرْ عـــنُّ يحْـــمِ غَــزَّ .. غَــزَّ
***
منتْ الشيخْ منت اعبيدْ:
يرسـلْ ربِّ طـــيرْ أبَابيلْ إصـبْ امْــنْ احجَــارُ دزَّ
وانتمُّ منْ جيْـشْ إسرائيلْ انشُـوفُ فـيَّ مـــنْـــــــدَزَّ
***
محمدو سالم ولد جدو:
مَا فِيهمْ حـــاكِمْ ما دمْــــدَمْ وابْركْ عـنْ غزَّ .. ما غزَّ
غيرْ الِّ وجهُ فــــيهْ الــــدَّمْ والعزَّ: حمَــــــاسْ افــغَزَّ
***
محمد الأمين ولد المصطفى (أوروبا):
لعادُ لرواحْ ؤُ لمْــــــــوالْ عــــنْ ردْ الغُــزَاةْ امْعَــزَّ
أشْ مانعْ من قطعْ اتصَالْ ابْلعْدُ مَـــــا عَنـــدُ مَـــــزَّ


3 في الاعتبار
التفكر في تقلب أحوال الدنيا:
لمحمد عبد الرحمن ولد المبارك ولد اليمين – رحمه الله:
(لبتيت التام)
سبْحَانكْ يَالْحَيْ الْمَجِــــــــيدْ يَذَ مَنْ مَالْ اصْحَاحْ انْجَــــاحْ
ؤُ ُيَذَ مَنْ حَدْ اعْلِيهْ ابْعِـــــــيدْ يلْتَاحْ افْمَرْجَــعْ فَيهْ الْــتَــــاحْ
كدْيتْ زُوكْ اُزُوكْ ؤُ تحـدادْ الكورْ ؤُ لسهالْ ؤُ لـمــــهَـادْ
مَافِيهمْ حَدْ اتْـــــــــلاَوْ ؤُ وادْ الجَّنَّ مَنْ لسْرَاحْ ارْتَـــــــاحْ
وَاللِّ كَانْ افْحَوْمتْ لَجْــوَادْ عَامرْ منْ لَبْطَــــاحْ ؤُ لَسْرَاحْ
عَادْ اتْبطُّ لَرْيَاح ؤُ عَـــــــــادْ بُلَرْيَاحْ اتْبَطُّ لَرْيَــــــــــــــاحْ
واللِّ خَالكْ مَنْ حَـادَثْ حَيْ شَافْ اطْرَ يَاسرْ مَاهْ اشْـوَيْ
غَدْرتْ نَزَّالَتْ خَشْمْ الْعَـــيْ خَشْمْ الْعَيْ ؤُ وَادْ الْمَـــــــلاَّحْ
واغْدرْ زادْ اللِّ عـنْــدْْ أودَيْ الكِــزَّاحْ أودَيْ الكِـــــــــزَّاحْ
***
طلعة أخرى قديمة مشهورة:
(لبتيت التام)
نعرفْ بُنايَ كانتْ هــونْ دهرْ ابعيدْ، ؤُ منْ هونْ الدونْ
الَّ عادتْ باطْ اجدرْ بونْ ؤُ عكـبتْ عادتْ تـنـبـصْكايَ
واشمِلهْ ذالهدمْ المضْمونْ ؤُ نـبْـتـتْ فــابْلــدهَ صــدْرايَ
ماهِ من جنْسْ البونْ اللــهْ يـقـــــطــعْ بـالـدِّنـيَ خـــلايَ
معـودْ لامِـتـهَ والتِّــنـــزاهْ اعـــكُــــوبــتـهــمْ ردْ اروايَ




4 في النصيحة والتعليم
من نصائح الحاج ولد الكتاب رحمه الله :
(بوعمران)
لا اتـْــكيسْ الجِّيدْ بالسيفْ
ؤُلا اتـْـعاملْ بالمتـْنْ اضْعيفْ
ؤُلا اتـْــميردْ ميرادْ الصيفْ
لا اتعودْ أوكيلْ الْ ليتامْ
ؤُلا ادِّيرْ افراصكْ لعظامْ
ؤُلا اتوجهْ شوركْ لكلامْ
بينْ يامسْ هوَّ واليومْ
كومْ كانك كدَّيتْ اتكومْ
ؤُلا اتـْــعودْ افمالك مذمومْ
تم واس ميسورْ المالْ
لا اتشيعْ ابكرهْ أزكالْ
مالْ ماهُ من كسبْ احلالْ
ما يْــكيسْ الجِّيدْ لعنيفْ
ؤُلا اتليَّـنْ لهلْ العظمَ
ؤُلا اتزاحمْ عندْ الحجمَ
ؤُلا اتعودْ اعليهمْ خصامْ
ؤُلا اتحوزْ اعظامْ الرَّدمْ
كانْ كـَـمَّنْ حدْ ابكـَــلمَ
باشْ فيهْ اتفيقْ امنْ النـَّــومْ
لا اتخلِّ ظيفكْ يظْـمَ
ؤُلا ادِّيرْ افراصكْ فظْمَ
ؤُلا اتواسِ للمالْ اكبالْ
باشْ مالكْ فيدكْ ينـْـــمَ
لا اتـْــشيتكْ بيهْ العتـْـــمَ

***
الترغيب في الإجمال في الطلب :
لسيديا ولد هدار رحمه الله (لبيرْ) :
يللِّ فالســــــبَّ ديْ ديْ كلبك واكدامك طيْ طيْ
بيك الشـــــدادَ متْ حيْ فالســــبَّ وافلهـــــــــانَ
قلبك متــــموم بيكْ ليْ الكبدْ اللِّ نشــــفــــــــانَ
والامدَّربِ هـونْ هونْ مانكـ قابل تتحـــــــــانَ
مالاه يخلكـ بـعْـدْ كـونْ اللِّ رايدْ مـــــــــــولانَ
***
في التوكل على الله :
للمختار ولد الميداح رحمه الله (لبتيت التام):
كدْ الْ لَحْكْ امنْ الوعْرْ السعْـرْ حدْ اعرفْ عنْ رزقُ مضْمونْ
أَثْــرُ يجَّــــلَّــجْ فـــــيهْ الوعْــــرْ واللَّ يتْمَـــونـــكْ فـيهْ الهُـــونْ
***
وله أيضا (لبير) :
آنَ والخلْـقْ ؤ ذاكْ جَـادْ للمَولَ مــــاهِ كــولَ
مُلكْ ؤ لَا فينَ حـــدْ زادْ للمولَ منْ حدْ أولَ
***
من أنظام العالم الشيخ محمد المامي رحمه الله :
(لبير) :
هاكُ مزِيَّ كَـامْـليــنْ لا يعــطِيكمْ خذلانُ
أرْبعْ ميَّ واثماانْـيِـينْ كــدْ القرآنْ اثْـمَـانُ
(لبتيت الناقص) :
اللــهُ يالــكُــــومانْ بالدينْ المَعْــنِـيينْ
اثْلاثَ في القـــرآنْ واثلتْ ميَّ والْفينْ
***

قيل في نظم الأشهر القمرية :
(لبتيت التام) :
مُحرَّمْ، صَفْرْ، الرَّبيعَـــانْ، الجُمَادانْ، ؤُ رجَبْ جَ
سابكْ شعبانْ، ؤُ رَمَضانْ، شَوالْ، القِعدَ، والحِجَّ

5 مع الناس
الإشادة بخصال وجيه :
محمد عبد الرحمن ولد المبارك ولد اليمين
يمدح باب ولد الشيخ سيديَّ .. رحم الله الجميع (لبتيت التام) :
طبعُ من سغرُ حسنْ الخُلقْ
ؤُ متولِّ عن لشياخْ الخَلقْ
طماعُ ماكــطـُّ غبُّ
واخلاقُ للناسْ إنبُّ
ابليس اعل الكصرَ طبُّ
ؤُ لاهُ من ذوكْ الِّ اصبُّ
وابلا تأثيرْ امعَ ربُّ
ولَّ باش اكبرْ يكبرْ فيهْ
والكشفْ ال لشياخْ امخليهْ
واورادُ يهدُ واربُّ
وصفُ من لشياخْ أسك بيهْ
طبعُْ زين ؤُ صافِ دخليهْ
علمْ الغيبْ ابلا ولهَ فيهْ
ؤُ لا يكتلْ حدْ ؤُ لا يحيـيهْ

***
قيلت في ولد ابنو المقداد رحمه الله هذه "اطْلعْ" المشهورة (اسغير) :
ولْ ابنُو معـلومْ عــهـــدُ والدِّينْ ابذلْ فِيهْ جــهْــدُ
تجبَـرْ كلْ اكْتابْ عــنــدُ فوقْ أوْخرْ مطْروحْ
بين الِّ منصُوصْ وحــدُ ؤُ بيْـنْ الِّ مشْـروحْ
وامْنْ السـترََ مَا اتْـــلوطَ يصَّرمكْ عن كلْ طَـوطَ
ؤ يكدلْ من لخْلاكْ حَوطَ والْـبيكْ اعـلَ الرُّوحْ
واعلَ فمْ الجرْحْ يَـــــوطَ ما حَسْ المَــجْـرُوحْ
وامنْ الخلقْ الَّا ا مْــعـيَّـلْ كلُّ و لُ مـفْــــرُوحْ
هَـــاذَ لَاهِ إ جِ ي امْـكَـيّـــَلْ هـــــــاذَ لاهِ إِ رُوحْ
***
في مدح أمراء:
باب ولد هدار في
مدح الأمير أحمد ولد سيدي أحمد ولد عيده .. رحم الله الجميع (لبتيت التام) :
من لعربْ حكـْ ارجلْ ياحمدْ
لعربْ ماتدرَ منه حدْ
ياخيار الِّ نازلْ لجوادْ
النورْ ؤُُ نازلْ بُلوتادْ
من لعربْ ولِّ نازلْ زادْ
من لعربْ حكـْ أرجلْ ياحمدْ
لعربْ ماتدرَ منهَ حدْ
يظمينْ اعربْ كَـالَ والركـْ
عربِ دايـــرْ بلَّــــك يعـــركـْ ياحمد وامنْ العار أهرب حـــــكـْ
من لعربْ حكـْ أرجلْ ياحمدْ
لعربْ ماتدرَ منهَ حدْ
انتَ شِيخْ اعربْ سمَّنـْـتَ
وانَ ما نشكرْ كونْ انتَ
من لعربْ وافقهْ وأسفـْـــتَ
من لعربْ حكـْ ارجل ياحمدْ
لعربْ ما تدرَ منهَ حدْ
واغلظْ وشيَّـخْ منْ لعربْ
مانكْ دارِ يكونْ الرَّبْ
من لعربْ وال نازلْ وادْ
من لعربْ والِّ نازلْ غبْ
أزوادْ ؤُ نازلْ لكْربْ
واغلظْ وشيَّـخْ منْ لعربْ
مانكْ دارِ يكونْ الرَّبْ
وطومايْ ؤُ عربْ المرفكـْ
يلِّ من لـــــعـــــربْ حكـْ أحـربْ
من لعربْ وامنْ النار أهربْ واغلظْ وشيَّـخْ منْ لعربْ
مانكْ دارِ يكونْ الرَّبْ
واعربْ شومْ ؤُ عربْ الكلـْــتَ
يلِّ فوجهْ لبراكْ أطربْ
منْ لعربْ وانَحوَ واعربْ
واغلظْ واشيَّـخْ منْ لعربْ
مانكْ دارِ يكونْ الرَّبْ


***
وقيل قديما في الأمير التروزي احمد (الملقب ول الديد) ولد محمد فال
وخاله إسلمُو ولد محمد باب الكرعي .. (لبير):
عـيِّــلْ بالشكْرْ اتعَلْــمُ باكطَاطِــيــهمْ مزَالُ
أَمَّالُ كُــونْ إسـَــــلْــمُ واحْملْ الدَّيدْ أَمَّـــالُ
محْصرْ هومَ مغَـابْـتُ وامغَـافرتُ وامهَابتُ
عطَّـايِـينْ الْ طَـلابْتُ شَدَّادِينْ الْ فــصَّـــالُ
هومَ مُحمَّـــدْ بــابْــتُ ؤُ هُومَ محَـمَّـدْ فَــــالُ
في رثاء الأفاضل:
(لبتيت التام)
آنََ حــــمَّــــاد للــــغــفــــورْ امسلّــم لُمـــورْ الشــكورْ
ؤُ ماسحْ دمْعِ ساكتْ وانْدورْ كَرْيتْ لجْرْ إثبّـَتْــــهــــالِ
(امعَ انَِّ) منْ دخْلِ محْــرورْ بيَّ موتْ الشــيخْ الغـــالِ
بلْمـعـــالِ ردّادْ الــجـــــــورْ والظلْم ؤُ صوْلتْ لمْحـالِ
غيرْ المَعـــــالي منْ لُمــــورْ ما صبْرتْ كالتْ يـالـلاّلِ
كلْت الْهَ مــــا تبْكِ بشّــــــورْ؟ كالتْ لِ متْــــليَّعْ بـــــــالِ
بـــــويَ كانْ اعْلِيَّ مقْهــــورْ مـــــاتْ البارحْ بلْمـعـــالِ
وابْكَ مــــنْ ذاكْ الْجَ زايــــرْ والْجَ طـامعْ وامْشَ مـــالِ
وابكَ تونـــــسْ والجزايـــــرْ وابكَ مـــوريتـانْ ؤُ مـالِي
***
وقيل في رثاء بعض الأفاضل دفين ترتلاس (سغير) :
ترتِلاسْ الَّالجَّـــــــنَّ والجَّـنَّ تـنـكــاسْ
واحنَ ذالِّ كـاسْ منَّ ترتِلاسْ النـَّـــاسْ
***
شكرٌ لمعروف :
للأديب أحمدو سالم ولد الداهي (لبير):
من عند أحمدْ طنوينْ جــاوْ أعلَ أيدْ الشيخْ ؤ لا بْطاوْ
ما خلكتْ فيـهــم ساوْ ســاوْ وابـــلا فـــظـَّ مـــدْفـــوعَ
إعرفْ لبكرْ عـن ما تـْـلاوْ أعليـــهْ أهلُ مــخـــلــوعَ
واعــــرفت آن بل اصبــرْ والكرمْ افذِ المــجْـــمـوعَ
ؤعرفتْ ركـَّلْ عن تنـْجبرْ ركـَّــلْ مـــاهِ مبــيـــــوعَ
***
السعي في رفع المظالم:
للأديب المختار ولد دادا (لبتيت التام):
مُحاسبنَ طـبَّــــقْ لمكـــانْ يومُ لوَّلْ فالمَـــالـــــيَّ
عشرَ فالمــيَّ كافِ كــــانْ فالميَّ خمسَ فالمــــيَّ
والمبلغْ ماهُ كاعْ اشْـــــويْ تكف منُّ كانتْ يخَــيْ
خمسَ فالميَّ عـــــنْ لحْفيْ ربْحْ اتْسعتلافْ أوكِيَّ
والحـيْ اتعابَ ماهُ حـــــيْ والصيفَ صيفَ مثنيَّ
والقانونْ اجديدْ اعلَ الحيْ والحالَةُ هــــــاذِ هــيَّ

6 في حب الأوطان
حنين إلى الأوطان :
طلع مشهورة قديمة (اسغير) :
نبغِ نرجـــعْ مــنْ الْغيبَ شورْ البدْعْ أبـُــو طْوَيبَ
والسمـــســيَّ وآدْنـيـبَ تلْ انـكَـــنـــتـــانْ
وأفــرنان أبو عْـــليـبَ وابياظْ أفــرنَــانْ
هاذ لرضْ اتزيــدْ هيبَ وانَ يالســبـحـانْ
نعرفْ عــنِّ خــيْرْ فـيَّ نــوْعــدْ ذَ الَاوانْ
تــنْــبــدغَ وافــــــركْنيَّ فــامنـاحرْ لمتـانْ

***
وفاء للأوطان:
لمحمد ولد أحمد يوره رحمه الله (لبتيت التام) :
اِشمشَّــانَ وِاشْكَعَّــدْنَ
يَلْعَكْلْ أَحْذَ دَارْ افْمِدْنَ
فِيهْ كَانْ أهَنَينْ ضِعْنَ
مَا فِتْنَ لينْ احنَ لثنيْنْ
وِاتْمَثنـيْنَ فِالـدَّارْ إلَيْنْ
آنَ وانـْت هُـونْ أََوحدنَ
كِبلْت سَاحِلْ وَادْ احْنَيْــــنَ
ؤُ عنهَ كَانْ امْشَيْنَ شَيْنَ
فِـالـدَّارْ اِهْنَيْـنَ وابْكَـينَ
مِـنْ حَـقْ الدَّارْ اتنَجَّينَ

***
سيد أحمد ولد أحمد عيده رحمه الله (لبير) :
حــامـدْ للـــهْ الِّ ابْــعـَـــادْ انْـدَرْ ؤُ زيْنْ ادْيَــــــارُ
وافْـرغْ لمْحارْ ؤُ عَـادْ زَادْ يُـورَ مَـنْـبَ باحْجـَـــارُ
***
الكفيه ولد بوسيف رحمه الله (لبير):
خشْمْ إدَارْ ؤ عكْلْ آوكـارْ كَــلْبْ انـكَــادِ وانْوَاوْدَارْ
دارُ في الكَـــلبْ الِّ انْـدارْ منْهمْ روحِ ممْـكــــونَ
بيْنْ الدخْنْ ؤكَلْبْ آدمَـــارْ وأجمْلْ ؤ خشْمْ اكرُونَ
لهرُوبْ الَّ كـــبْلْ الْحوكْ امَّ رُوصْ المَامُــــــونَ
نخْتيروهمْ عنْ فـــمْ زُوكْ غيْرْ الوَطيَ مضْمُــونَ
تشواشْ اعْيالِ مَا مْـــركْ كَـــلبِ ولْ دلالِ احْركْ
والِّ لـــمْ اللَّ يفْـــــــتْـرَكْ لخْــــلاكْ الَّا ممْكـــونَ
شــوْفتْ بُــعِــشْ ؤ بدْركْ تغْسلْ منْــهمْ تـــفُّـــونَ


7 المرأة
في النسيب الحضري :
لفتى من أهل المدينة (لبتيت الناقص) :
اجبيتْ اشويْ انطوفْ
والِّ منهَ مشغوفْ
ؤُ قالتلِ إلاه انشوفْ
قلتْ الهَ ردْ ألايْ
من ورقك هاذ شايْ
قالتلِ شفتكْ جايْ
أيدِ كرنَ فيهَ
اتليتْ انحيكيهَ
قلتْ الهَ هاكيهَ
قالتلِ مانكْ رايْ
قلت الهَ قلتيهَ
واتعزمتْ اعليهَ

تعليق- إذا أردنا أن نتذوق هذا النص بالتماس أحسن المخارج لهذا الفتى، فيمكننا بداية أن نلاحظ أن ما يجري في هذا القصة هو "كلت" و "كالت"، والحوار كما يبدو كله في الساحة العمومية للمدرسة. ثم لما كان الشعراء يقولون ما لا يفعلون، فلعل نية (اتليت انحيكيه) لم تقع، بل لعل شيئا من هذه القصة لم يجر أصلا إلا في خيال هذا الفتى.
هذا الفتى فيما يظهر لنا فتى عفيف وكريم الأصل؛ ذلك أنه لجأ إلى الأسلوب الأدبي للتعبير عن خلجات نفسه، وحرص في كل النص من بدايته إلى نهايته على تأكيد وجود مسافة بينه وبين الشخص محل اهتمامه. وهو لم يحاول لطبيعته العفيفة الكريمة أن ينتزع الدفتر، وإنما يهون عليه فقد الدفتر الغالي، مقابل أن يحافظ على قيمه الأصيلة.
أما الفتاة فبداية انطباعنا حولها أن سلوكها هنا سلوك ينافي الفطرة، وجراءتها لا شك غير مألوفة في مجتمعنا الأصيل. لكننا مع ذلك نزعم أنها أيضا من منبع أصيل، وربما كانت فقط قد تأثرت بزميلات لها تعجبهن الجراءة على مخاطبة الفتيان؛ ذلك أنه يشفع لها في نظرنا قولها (شفتك جاي .. واتعزمت اعليه)، فإن حالها هنا يشي بأنها تحتاج إلى تحضير وبذل طاقة، وهو ما لم تكن لتحتاجه لو كانت قد دأبت على السلوك المنافي لفطرتها. ثم أنها لو لم تكن عليها معالم الخيرة والمنبت الحسن، لما خفق لها قلب ذلك الفتى الأصيل. غفر الله للجميع.
***
نموذج آخر من النسيب الحضري :
حد احكمْ بيدُ و احْـديدَ فاعَيجُـونْ امتِـيــنْ
أثرُ واعدْ بُـــوحْــديدَ واللَّ تُــوجُـــنِــينَْ
***
في النسيب البدوي الأصيل:
محمد ولد هدار رحمه الله (لبتيت الناقص) :
يوكـِ بيـــك اجديَّ مغَـــيلاكْ أعْــليَّ
يا من تكـــبرْ فـيَّ لينْ اتعودْ اجْديـعَ
واتعُـودْ احْويْـــليَّ تكْتلنِ بالـَّلـــيـْــعَ
يمتانــــت وجــــدِ ذانَ كلْتْ اطليْـعَ
ما تفكـعْ ذوكْ اجدِ كـُـوليلُ تبــريـعَ
***

طلعة قديمة (لبتيت الناقص):
طفْــلَ عــدِّ بـيــــهَ فيكُـــمْ بكْطَــاطِـيـــهَ
واكـلَــيِّــيـلْ احلـيـهَ من لريام أنكط هــاكْ
ؤُ لا خالك شِ فيهَ ماهُ لادْليــلِ حـــــاكْ
ماهَللَّ عنْ لغْـيـادْ ما سمْـنـتْ بعْدْ أيَّـاكْ
وأياكْ احْلِـيـهَ زادْ ما عادْ أكثرْ منْ ذاكْ
***


طلعة قديمة (لبير) :
وعرْ الحاجَ ذالعَـامْ بـــادْ لحْكْ اللاحِكْ والهُونْ كادْ
واهلْ ويَــاجَ فيهْ عـــــادْ شَاطنهمْ وعْـرْ الحَـــــاجَ
ؤ عادْ الِّ حاجَ كَـانْ زادْ أهلُ فِــيـهْ ابلا حَــــــاجَ
يكونانَ وحْـدِ ي افْــــلانْ اشْطـنْـلِ منْ ويَـــــــاجَ :
من وعْرْ الحاجَ حدْ كانْ إج منْ تـــــــــــلْ ؤ لاجَ
***
قاف مشتهر (لبتيت التام) :
يـــا مُلانَ غــنْمْ العَــرَّادْ لا مرِّتْ فاخْلاطْ العُزْبانْ
واحمَارتْه لا عثْرتْ زادْ افذَ منْ لكْــدَ وأجَـــــرَانْ
***
قاف آخر مشتهر (لبتيت التام) :
ابكَيتْ اعلَ طبْ المغْواسْ البكْيْ الِّ ماهُ من دُونْ
والبكْيْ اعل حيْوانْ النَّاسْ ذاكْ إواسِيهْ ألا كَابُونْ
***

طلعة مشتهرة (لبتيت الناقص):
يامسْ عنْدْ الكَرْكارْ جاوْ اعلِينَ خطَّــارْ
كـــالُ عنْ بُــلمْحَارْ أهْلُ عَــادُ بَأكَـيْــــلْ
واعْلمْ بِـيـهَ بَــكَّـــارْ واجْحدهَ بِـيـهْ الوَيْـلْ
امَّــانَ يالمَــعْبُــــودْ لُكنْتْ اعْلمتْ اكـبَيلْ
انْهمْ بَأكَــيلْ انْعُــودْ كَـيَّـلْتْ ألَّا بَأكَـيْــــلْ
***
في العتاب على زوجة :
اطلع مشتهرة لأحد أدباء مدرسة آل هدار في عتاب على زوجته
حين رغبت في الطلاق استعجالا منها في أمر الولد .. من لبير :
تخلِيتكْ ما هنَّـــــــــاتْــنِ ما نرْكــدْ ما وعَّــــــاتْـنِ
ما نَوعَ ما سَــهَّـــــاتــنِ بــيَّ عنْــــدِ تعْـــــــدَالكِ
أخلاكِ ما هنـَّـــــاتـــــنِ فانواسيهالك هـَــــــــالكْ
واخلاكـــكْ ما خَلاتـْــنِ يكونْ انْـــواسيـــهَـــالكْ
كــلْتِ عنْ هـاذُ كامْلاتْ جبْـرُ لعْيالْ ؤُ ذاكْ فَـاتْ
سبَّ لعيَـالكْ لا نْسْـمَاتْ هيَّ ســـــبَّ لفْـصَــــالكْ
تكدرْ تتْـواسَ كاعْ لاتْــ ــموتِ عنْ كَـاعْ اعْيَالكْ
واعْيالكْ نعْرفْ علْــتُ كانْ اخلــكْ فعْلْ المَـَـالكْ
فالمَالكْ حَــــتَّ كلْــتُ فعْلْ المَــالكْ فالمَـــــالك
***


8 ملحق بالقسم الثاني:
مكلع لنصرة النبي صلى الله عليه وسلم
يفتتح هذا المكلع الأديب الأريب امَّدْ ولد اعلِ انبِ طالبْ. وهو بالتأكيد غني عن التعريف عند جيله من الأدباء. وللذين لا يعرفونه، هو صاحب "طلعة البت لكبير" الشهيرة التي مطلعها:
يآالنَّـــاسْ الِّ مـــانَّ ســــــامْيــيـنْ لاحكَ فيكُمْ عزْتْ المَلاحْ
فاشْ توكل أعراضْ النَّاسْ لخْرينْ بآسواغَ والكذْبْ والتلتاحْ ….الخ.
وهي طلعة تعبر عن أنة لأديب مسالم، لا يبغي بشعره علوا في الأرض ولا فسادا، فإذا ببعض الناس -ولم يذكرهم بأسمائهم- يتفكه في المجالس بالحديث حوله، فلا يجد هذا الأديب بدا من توظيف شعره للدفاع عن عرضه.
واليوم، وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "والذي نفسي بيده، لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من نفسه وأهله وماله والناس أجمعين"؛ اليوم نجد امَّدْ يبادر للذود عن عرض النبي صلى الله وسلم.
ها نحن هنا نرى امَّدْ يخاطب أولئك الغربيين المسيئين، مبينا لؤمهم ونكرانهم للجميل، ونافدا صبره من تكرار الإساءات إلى أمة الإسلام وآخر ذلك وأشده وقعا على نفوس المؤمنين الإساءة إلى نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم.
يقول امَّدْ لا فض الله فاه:
مـا رَيتُُ منَّ كُونْ الخَـيْـــرْ ؤُ لا رَينَ منْكمْ كونْ الشَّــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَـــير ْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْــمـرْ
المشاركة الثانية في هذا المكلع هي للأديب أحمدو ولد أبنو. وقبل أن نورد مشاركته -التي هي في الأصل في غنى عن التأطير- يطيب لنا الوقوف عند معنى مهم.
أمة الإسلام اليوم بدأت تعي أن ما هو متفق عليه بين المسلمين من ثوابت هو أكثر بكثير من قضايا المتغيرات التي يداخلها الخلاف، لذلك –والحمد لله- كثيرا ما ينظر إلى الخلاف حيث وجد على أنه خلاف لايفسد للود قضيه وأنه خلاف تنوع لا خلاف تضاد. والمسلمون يعون اليوم أكثر من أي وقت مضى كم هم بحاجة ماسة إلى التعاون فيما هو مجمع عليه، وأن يعذر بعضهم بعضا في ما لم يحظ بالإجماع.
فإن تكن إذًا قضية الإسلام والفن -كما هو معروف- من المسائل الاجتهادية الدقيقة، فإن الأديب أحمدو ولد أبنو وجد للأديب المسلم المبدع فرصة لاستثمار حسه الإيقاعي ورصيده من المصطلح الفني في غرض شعري لا مجال للخلاف الشرعي حول أهميته البالغة، ألا وهو نصرة النبي صلى الله عليه وسلم، كما في هذا المكلع.
يقول الفتى أحمدو ولد باب ولد أبنو :
اجْبرْنَ قدْرْ امْنْ اتبَاتِيـرْ فيهْ أسَرْبَاتْ ؤُ فيهْ الجَّرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْمرْ
ومن بعد ذلك تتالت مشاركات الأدباء باختلاف مدارسهم الأدبية ومشاربهم الفكرية، وهي مشاركات نوردها لتعبر عن نفسها بنفسها. القراءة المجملة لهذه المشاركات تدل بما لا يدع مجالا للشك على أن أدباء الشعر الحساني متفقون على أهمية المشاركة في هذه التظاهرة، لكونها ترفد الجهود المباركة التي تدعو الأمة الإسلامية اليوم من مشرقها إلى مغربها إلى الصحوة من سبات عميق. جهود تدعوها بداية إلى استشعار معاني العزة بالنفس، ثم النهوض فورا للدفاع عن مقدسات الأمة وثوابتها، ثم تدعوها بعد ذلك إلى تكثيف إعداد العدة لأجل أن تتبوأ أمة الإسلام في أقرب الآجال مقام الأستاذية بين أمم الأرض، مصداقا لقوله تعالى: (كُنْتُمْ خَيْرَ أُمّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ مّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ * لَن يَضُرّوكُمْ إِلاّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلّوكُمُ الأدُبَارَ ثُمّ لاَ يُنصَرُونَ * ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذّلّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُوَاْ إِلاّ بِحَبْلٍ مّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مّنَ النّاسِ وَبَآءُوا بِغَضَبٍ مّنَ اللّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأنْبِيَآءَ بِغَيْرِ حَقّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْاْ وّكَانُواْ يَعْتَدُونَ) آل عمران.
يقول الأديب سيد محمد ولد متالي جريح الضمير:
جرْحْ الضَّميرْ الِّ خطِيرْ اصبرنَاهْ أذاكْ إِأَثَّـــــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمد لمين ولد لكويري:
عنَّكْ كُومْ املَحَّكْ للغَيـْرْ عنَّ – يحــدْ الْهمْ تجْبـرْ-:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
مريمْ بنت حدَّمينْ:
كطْ اسمَعنَ يَاسرْ خَطِيرْ من لكلامْ ؤُ فعْلْ المنْكـــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
عبد الله ولد امونْ:
اصبَرْنَ لكْتيلْ ؤُ تدْمِـيرْ البنْيَ واصبرْنَ لعْكــــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
أحمدْ ولد والدْ:
العراقْ أُدمَّرْ تدْمِـــيرْ واصبَرْنَ، والقُدْسْ أُدمَّــرْ
واصْبَرْنَ، واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
حسني ولد شاشْ:
فينَ عدَّلتْ الِّ تخْتــيرْ يالغربْ أطَانبْ في المنْكرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
شكرود ولد محمدُّو:
هذَ كاعْ أعلاشْ امْنْ امغِيرْ شُورْ اكبيظْ أخلاكْ البَشرْ؟
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْـبِيـنَ دُونُ خطْ أحْمرْ
التقي ولد الشيخ:
اسكيتُونَ في الشَّرْ – الخَيرْ- الحنْظَلْ والَّ كَاعْ أَمَــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَـيرْ انْبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
أحمد ولد يعقوب:
أهلْ الغرْبْ الهَ شِ تخْتيرْ اتَّمْ ابشِ خاسِرْ تظْهــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
عابدين ولد التقي:
ازْكلْنَ لرواحْ ابلِكثيــرْ وازْكلنَ لرْضْ امْعَ لبْحــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمدٍ ولد محمد عبد الله (ول آلَّا):
اطلبْتْ اللَّ يعطِيكمْ طيْرْ أبَابِيلْ ؤُ رِيحًا صرْصــرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبيـنَ دُونُ خطْ أحْـمــرْ


محمد ولد هدار:
ما كطْ اكْردتُ ماهُ سَيْرْ فيهْ العدْوانْ –النَّ- والشَّـرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْمـرْ
بودرباله ولد البخاري:
حد اصْبرْ ذا الكَارِيكَاتيرْ ما خَالك منُّ حَدْ أصبَــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمد ولد أحمد ولد الميداح (دمب):
إِعاملْنَ بالشَّرْ الغيْــرْ والظلْمْ الِّ منْ ذاكْ أَمَــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْمرْ
ابِّـــيهْ ولد هدار:
اكجَيجَ محْكُوكَ واغْمَيرْ .. انْبِينَ ما يسْموهْ ابـشَــرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
بزيد ولد محمد ولد هدار:
خاسِرْ منْ كُفَّارْ اخنَازِيرْ ذَاكْ افَّذْنَينَ فاتْ اكْطــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـنَ دُونُ خطْ أحْمرْ
محمد عبد الحي ولد لمام ولد اشريف:
للتهمِيشْ ؤُ كََصْ التدْميرْ والسَّلْبْ ؤُ يَاسرْ زادْ أوْخرْ
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْـبِيـنَ دُونُ خطْ أحْمرْ
عبد الله السالم ولد المعلى:
ينحَاشْ الِّ فينَ منْ خيْرْ وابلادْ انبِينَ تُسَعْمَـــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـينَ دُونُ خطْ أحْمرْ
أحمدُّو ولد اخلِيلْ:
زرْ الكفْرْ ابلَا خَيْرْ الخَيْرْ انَّ كَاملْ بالشَّرْ اجْهَــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـينَ دُونُ خطْ أحمرْ
أحمدْ ولد حامدينو:
امعاكُمْ جدَّيْنَ في السَّيـرْ ؤُ جَيتونَ في السَّيْرْ ابلعْكَرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمدو سالم ولد جدو:
آهَ ذاكْ اصَّ مَاهْ الخيْرْ تشْلالْ افنُوارتْ مُضَـرْ!
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ

محمدو ولد سيد عبدالله:
حوزْ الزَّاملْ لحْمرْ لكْبيرْ والحوْلِ لبيظْ ذاكْ الحرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْمرْ
محمدٍ ولد سيدْنَا:
كافِيكُمْ منَّ ياهْلْ الدَّيْـرْ ؤُ يَاليهُودْ أللهُ أكْـبـرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْمرْ
الدُّوهْ ولدْ بنيوكْ:
القدْسْ اعطينَاهَ للغيْــرْ والعراقْ اعطينَاهْ ؤُ مَرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْمـرْ
سيد محمد ولد يونسْ:
ابطَشْتُ فامّتْنَ باكْثِيــرْ منْ دونْ الصينْ إلَينْ انْدَرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
سيدي ولد التاهْ:
كُولْ الْ وكَّالتْ لخنَازيرْ كُولْ الْ شرَّابِينْ الخَمَرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
الحسنْ ولد محنْضْ:
ذالْ جينَاكُمْ بِيهْ امْنْ الخيْرْ واغْرسْنَ مَا رينَاهْ اثمَرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْمـرْ
محمدٍ ولد بابَ:
لُكانْ إكرْ، إكرْ الخيْــرْ فالدنمرْكْ، احنَ للدنْمَرْ
كْ اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمدْ ولد اصْوينعْ:
اصْبَرْنَ ماهْ اجْدِيدْ -الخيْرْ-، سَابكْ يلْحكْ ذاللِّ نِحْظَرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمدْ عبداللهِ ولد محمذٍ فالْ الملقب بلِّيلْ:
اصبَرْنَ مَا عَندُ تقدِيـرْ ؤُ لا خَالك منَّ حدْ أصْبرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِينَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
المختار ولد كَاكِّيهْ:
قَاطعْ منتُوجْ - ابلَا تاخِيرْ - لعْدُ، لاحكْ لعْدُ ينْظــرْ
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْـبِينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمد لمين ولد محمد المصطفى:
اصْبرنَ تَـقِْْتيلْ ؤُ تدْميرْ، واصْنافْ امْنْ الظلْمْ اتْـفََكَّرْ،
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
محمدٍ ولد عُمرْ ولد آيَّــا:
مافينَ – من دُونْ اتْعَايِيرْ- باصْبرْ حدْ اتْلَ يُمَعْيَـــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـينَ دُونُ خطْ أحْـمرْ
محمد الحبيب ولد أحمدو:
بوشْْ إقَتَّلْنَ كِيفْ ابلَيـرْ وامعَاهُم شَارُونْ إدَمّــــــَرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
أبو محمد ولد محمد الحسن ولد أحمدو الخديمْ:
يتكَدَّمْ كلْ انْهَارْ ابْسَيرْ فاطَّعْمِيصْ اخْلَيقْ أهْلْ الشَّـــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
أحمدُّو ولد ببكرْ:
الظلْمْ اجبَرْنَ بَعْدْ الخَيْرْ منُّ يَاسرْ ما يُصَــــــــوَّرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
أحمدو ولد الحافظ ول أبنو:
اصبرْنَ والصَّبْرْ الَّا خيْرْ كَالْ اللَّهْ، اللهُ أكْبَــــــــرْ:
اصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيـرْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
أفلواط ولد الداهي:
ماخالكْ نوعْ امن التشْفِيرْ ما جَــانَ منْ دُعاةْ الشَّــــرْ
واصْبَرْنَ واصْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِـيـــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
محمدْ ولْ آ بـُـــواهْ:
اصبرنَ بغْدادْ ؤ كَشميــرْ ؤُ غَــزَّه وادَّوَّرْ تُحـــــرَّرْ
واصْبَرْنَ واصـْبَرْنَ يغَيرْ انْـبِيــنَ دُونُ خطْ أحْـمــرْ
عبد العزيز ولد عمر:
لذْلالْ ألذْعَانْ أبتغْيِيـــرْ الْ حالتــنَ شــذَرْ مــذَرْ
اصبرن واصبرن يغـيـرْ انْـبِيــنَ دُونُ خطْ أحْـمـرْ
منت الشيخ منت اعبيدْ:
لُ ياسرْ لعدُ سايرْ سيرْ اخظَّـرْ فيـنَ وإحمَّـــــرْ
واصبرن واصبرن يغيرْ انبيـــنَ دونُ خطْ أحمــرْ


الداه ولد ازوين:
ذي ماه حريّـت تعبيـرْ ؤُ ذَ ماهْ احترامْ الْ لوخرْ: اصبرن واصبرن يغيـرْ انبينَ دونُ خـطْ أحمـرْ
محمد ولد ودو:
احنَ مدَّ للديـنْ اتْغيـرْ تسابكْ شورُ ما تعْثـرْ
واصبرن واصبرن يغيرْ انبينَ دونُ خطْ أحمـرْ
محمد الأمين ولد كيبود:
اصبرنَ لصنافْ التدبيرْ والظلم اصبرناه ؤُ ذَ مرْ
واصبرن واصبرن يغيرْ انبينَ دونُ خطْ أحمـرْ
أحمد ولد محمد باب:
الغربْ الخاسر فاتْ الخيرْ سرْ انَّ بيه ؤُ بيهْ اجهرْ
واصبرن واصبرن يغيرْ انبينَ دونُ خـطْ أحمـرْ
محمد سالم ولد اذويب :
ليدْ الرَّسـامْ آنَ نختـيـرْ كسرْ امشرنَخْ ماتَ يجبرْ اصبرنَ واصبرنَ يغيـرْ انبينَ دونُ خـط أحمـرْ
عبد الله ولد اعبيد:
لعدونَ عتانَ نختيــرْ انكولْ ؤٌ يسوَ تُكـرَّرْ: اصبرن واصبرن يغيرْ انبينَ دونُ خطْ أحمرْ
محمذٍ فال ولد عينيَّ:
بالتطوير ؤُ فكرْ التحريرْ لسلامْ أُحاربْ لينْ انْظَرْ
واصبرن واصبرن يغيرْ انبينَ دونُ خطْ أحمـرْ
محمد ولد عبدالله السالم:
لاحكْ لعادْ الْ فينَ خيرْ حدْ ابدينُ منَّ ينْحـرْ:
اصبرن واصبرن يغيـرْ انبينَ دونُ خطْ أحمرْ
مشارك عبر الانترنت – موقع المشهد الموريتاني – محمد سالم:
افروغْ اصْبَرْن لُ تَفْسِيرْ لعادْ افْروغُ يُفَسَّـــرْ
اصبرن و اصبرنَ يغيرْ انبينَ دُونُ خطْ احمـرْ
مشارك عبر الانترنت – موقع المشهد الموريتاني – محمدن ولد بدُّو:
الحصارْ الْ مـالُ تبرِيـرْ أعلَ غزَّه أَحرْ امنْ اجْمرْ
واصبرنَ و اصبرنَ يغيرْ انبينَ دونُ خطْ احمَـرْ
عبد الله ولد بونا (الإمارات):
أشمرْ يالمسْلمْ مانخْتَيـرْ ماتشمرْ ذوكْ الغَربْ اشمرْ
اصبرنَ واصبرنَ يغيـرْ انبيـنَ دونُ خـطْ احـمرْ
أحمدو ولد بيي (الإمارات):
امِّتْنَ خلَّيتُــــوهَ سيرْ ممدودْ، أعلَ حاشِيتْ اقْبرْ،
واصبرنَ واصبرنَ يغيرْ انبيـنَ دونُ خـطْ احـمرْ
***
نسأل الله العظيم الكريم أن يثيب المشاركين والمشرفين على جهودهم بأحسن الجزاء، وأن ينصرهم ويثبت أقدامهم كما نصروا نبيهم صلى الله عليه وسلم؛ نسأله أن يصلح شؤونهم ويرفع مراتبهم، وأن يمتعهم بصحبة النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة. إنه سميع مجيب.
انتهى نقلا عن صحيفة الأمل الجديد مع إضافتنا هنا لما جد من مشاركات بعد نشر تلك الصحيفة للمكلع أول مرة.


مكلع لنصرة الإخوة بغزة

نشر هذا المكلع في صحيفة الأمل الجديد إبان الحرب على غزة سنة 2008، كمساهمة في نصرة الإخوة في غزة والتضامن معهم؛ وذلك قبل قرار تجميد العلاقات مع العدو الصهيوني:
بسم الله، وبعد:
فقد أجمع علماء الأمة اليوم على وجوب نصرة إخواننا في فلسطين وإيصال كل أشكال الدعم المادي والمعنوي لهم بوصفهم الخط الأمامي للدفاع عن حوزة هذه الأمة ومقدساتها. وفي مقدمة أولئك إخواننا المرابطون اليوم في غزة.
ونحن من خلال هذه المبادرة، مصطفين خلف علمائنا، وممتثلين ما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم من أنه قال: (مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ وَذَلِكَ أَضْعَفُ الْإِيمَانِ).
نحن نسأل الله للأدباء والفتيان التالية أسماؤهم -بعد ما نحسبهم عليه من أشد الإنكار بقلوبهم لما يجري ضد إخوتنا بغزة-، نسأله أن يكتب لهم بمشاركاتهم في هذه المبادرة أجر الإنكار باللسان لهذا المنكر الفظيع الذي يجري كل يوم ضد غزة، على مسمع ومرأى من العالم.
نسأل الله أن يوفقنا -من الأقوال والأفعال- إلى كل ما فيه التفريج لكروب أهلينا بغزة والعون لهم على الثبات والنصرة على عدونا وعدوهم. إنه ولي ذلك والقادر عليه. إنه سميع مجيب.
منطلق هذه المبادرة رغبة من أحد الأخوة المهتمين بأدب الحسانية بالتوظيف المستمر لهذا الأدب في نصرة قضايا هذه الأمة وما يجد بين أهل بلاد شنقيط من مسائل عليها إجماع وطني، فجاءت هذه الدعوة لنصرة غزة. وشعارها هو:
عــودْ ابْحَـــــماسْ امْعَ غَـــزَّ رمْـــزْ الكَــرَامَه والعـــــزَّ
وقد كان الأديب محمد ولد هدار على أتم الاستعداد مشكورا للأخذ بزمام هذه المبادرة، يقول الأديب محمد ولد هدار:
مُـصِـرَّ، وامتنْعــــتْ مِصِرْ عنْ تفْـتحْ معْـبرْ عَـنْ غَــزَّ
غيرْ الشَّعْبْ افْغَــزَّ مُـــصِرْ عـــنُّ يحْـــمِ غَــزَّ .. غَــزَّ
***
منتْ الشيخْ منت اعبيدْ:
يرسـلْ ربِّ طـــيرْ أبَابيلْ إصـبْ امْــنْ احجَــارُ دزَّ
وانتمُّ منْ جيْـشْ إسرائيلْ انشُـوفُ فـيَّ مـــنْـــــــدَزَّ
***
محمدو سالم ولد جدو:
مَا فِيهمْ حـــاكِمْ ما دمْــــدَمْ وابْركْ عـنْ غزَّ .. ما غزَّ
غيرْ الِّ وجهُ فــــيهْ الــــدَّمْ والعزَّ: حمَــــــاسْ افــغَزَّ
***
محمد الأمين ولد المصطفى (أوروبا):
لعادُ لرواحْ ؤُ لمْــــــــوالْ عــــنْ ردْ الغُــزَاةْ امْعَــزَّ
أشْ مانعْ من قطعْ اتصَالْ ابْلعْدُ مَـــــا عَنـــدُ مَـــــزَّ
***
محمد ولد آبواهْ:
شلتِ راصْ انعَامتْ لبْـلادْ يــغَـزَّ، واحْيَــيْـتِ عــزَّ
للدِّيــــنْ ؤُ صمودْ ؤُ جِهادْ ماتُ منْ كـــبلكْ يـغَـــزَّ
***
عبد الله ولد امونْ:
ذَ الْ كلْ انهارْ انرَاعُ فـيهْ منْ بطشْ اليَهودْ افْـغَـزَّ
ماهُ فــــالْ إِحـــاسِبنَ بِـيهْ مُلانَ جَــــــــلَّ و عــزَّ
***
التقي ولد الشيخ:
يالحَاكــمْ يـالِّ تلْعـبْ دَورْ إِعينْ إسْرائيلْ افــغَـــزَّ
غـــــزَّ ما تـدمَّــرْ وادَّورْ اتَّـمْ الَّا فيهَ فَـــــــــــــزَّ
***
سيدي ولد المختار ولد محم:
قـايـدْ منْ لعربْ مَـا نِـخْـوَ سِلَاحُ دِفـــاعْ افْــغــــزَّ
ماهُ عَربِ وابــلا نُــخْـــوَ واسْلاحُ ذاكْ ابْلا مـــزَّ
***
عبد الله ولد اعبيد:
باسمْ الحـالَ حدْ القَـــرارْ إجيهْ، ؤُ يجْبرلُ مـــــزَّ
والشعبْ افغزَّ كـلْ انهارْ أعليهمْ لعدُ منــكــــــــزَّ
***
حسني ولد شاش:
حجرَ وحدَ فايدِينْ إيشِـيرْ مشلُولْ ؤُ مكْفوفْ افغَزَّ
أشبه هيَّ من جيشْ اكبيرْ امنْ العربانْ ابلا مــــزَّ
***

محمذٍ فال ولد لسان الدين:
افغزَّ، كــــــافِ يالحكامْ منْ عونْ اليهودْ ؤُ يـــزَّ
ؤُ كافيكمْ هَـــذا منْ دوامْ تدلـيِّـتْ ليدينْ ابــغَـــــزَّ
***
ديدي ولد العتيقْ:
مسْلمْ لشَاهــدْ يالفَكَّــــاكْ القَصفْ المتواصِلْ وازَّ
أعلَ غـزَّ، ما حــرُّ ذاكْ، أكَـــــيشْ أثـْرُ واللَّ وزَّ
منير ولد إخليهْ:
غـزَّ تحت النَّارْ افحِصارْ كلْ انهارْ، ؤُ منُّ يــــزَّ
ذالحصارْ الِّ كلْ انْـــهارْ افغَــزَّ ما ركَّعْ غــــــزَّ
***
المختار ولد العتيق:
خـزَّ منْ حمــاسْ ابْحَماسْ تهِزْمْ اليَــــهــــودْ، أُُ خزَّ
تحمِ لعربْ، غيرْ ابحماسْ وابْلعْـربْ فالحـك أُ خَـزَّ
***
عبد الله ولد احميِّد:
ذَ منْ دُولارْ افْلـــمْدافِــعْ مصروفْ، الْ صرفُ ما غزَّ:
شِ ازَّ كـاعْ إيلَ ما دافِعْ عـــنْ غـــــزَّ منْدرتِ شِ ازَّ
***
أحمد سالم ولد يونس:
منْ عاكبْ صدَّامْ الحكَّامْ، أعــلَ لـســـــــلامْ ابْلَا مــــزَّ
وابْلَا مََــزَّ حفظْ السَّــــلَامْ إلَا زمــــكِـتْ مــــنُّ غــــــزَّ
***
باب ولد شداد:
وجبتْ عادتْ وابْلا تَاخيرْ لليـــهــــودْ انـكُـــولُ يــــــزَّ
منْ حصارْ ؤُ قتلْ ؤُ تدميرْ ؤُ منْ تشْريدْ أهَـــالِي غــــزَّ
***
أحمدو ولد بيي (الإمارات):
صنْعتْ حماسْ انَّ تارِيـخْ ظرْكْ افغـــــزَّ رغْمْ الهَـــزَّ
من كلْ انهارْ الصَّـوارِيخْ تخبــطْ لعــــدُ منْـــــــهمْ دزَّ
***
أحمدو ولد آبواه:
حدْ اليُـومْ امْـــعَ لحْتـلالْ واليهودْ اصِّلْ مَــا غَــــــزَّ
واحنَ هونْ اندورُ تعدالْ الدِّفــــاعْ الّا عـــــــنْ غَـــزَّ
***
محمدنْ ولد محمد عبد اللهِ:
لا قطْعْ العـلاقَ عَـــزِيـزْ لاهِ يــــــرْضِ ربْ العِــزَّ
وإعودْ أعلَ شعبُ عزِيزْ لا عَـادْ الْ فَاصِلْ فـالعِـــزَّ
***
محمد لمين ولد لكويري:
يـزَّ منْ تخْـراصْ إِبــادِتْ لهْلْ افـــغَــــزَّ، هــاذِ حـــزَّ
ما كَـطْ التحْـكـتْ، يقادِتْ لعْـرَبْ مـنْ ذِ السَّكتَ يـــزَّ
***
محمدن ولد محمد محمود (الجزائر):
بعْد اْنِّ كـلْتْ أعْلَنْ باراكْ غزّ بالحَربْ أعــــلَ غَـزَّ
يكَانْ اتشُـوفْ امِّـتْـنَ ذَاكْ امْنْ الحكَّـــــامْ ابْـــلا مزَّ
البداع محمد نوح ولد محمد فاضل:
بالعزَّ بالنَّفْسْ ؤُ بالدِّيـــــنْ والمـزَّ لخوتْ افْــغَــــــزَّ
مِلْكْ قلــــوبْ المُـــسلِمـينْ، والعـزَّ تِملكْ والمَـــــــــزَّ
***
لمام ولد الخراشي (الإمارات):
ما تحْزمْ حماسْ، الشّجْعانْ، لـحكـــتْ فالبُــطُــولَه حزَّ
ما كَـطْ الحَكْـهَ في المَيـدانْ ماهُ خــالدْ واللَّ حَــــمْـــزَ
***
مَمُّو ولد الخراشي:
رغْمْ اللِّ مشْيوفْ ؤ مكـيولْ مـنْ عـــدْ ؤُ عَتادْ: العــزَّ
للـــهِ هـــوَّ والـــرَّســــــولْ والمُجَــــاهِــــدينْ افْـــغَزَّ
***
محمدن ولد عمر ول آيا:
انتومَ شـفتُ ذَ لـــكِتيـــــلْ اللِّ زازتْ بيهْ الحَـزَّ
كولُ يالعْربْ لاسرَائـيـلْ عنهَ كافــيهَ منْ غزَّ
***
المختار ولد كاكيه:
عاونْ غـــزَّ بالـدَّعَـــواتْ: عنْ ينصـرهمْ ربْ العِــزَّّ،
ؤُ طالبْ باكطيعْ العَلاقاتْ، واتبرَّعْ بالْ ريْتْ الْ غَـزَّ
***
بابَ ولد الخو:
عزَّ ما جــبْروهَ لــعربْ واللَّ شـانْ افنصرتْ غزَّ
ماهِ عزَّ كـــذْبَ والكذْبْ كيفْ النِّفاقْ ابْلَا مـــــــزَّ
***
محمد عبد الله (بليلْ) ولد محمذٍ فال:
عاكبْ ذالِّ راتْ اسْرائيلْ من شور العالمْ من غَمزَ
ماهُ مــــزِّ شِ واكْـــلَــيِّـيلْ لاحكْ عَادتْ تجْبرْ دبْـزَ
***
محمد عالي ولد محمد باب ولد حميِّنْ:
سِلَاحْ أهـلْ غـزَّ لِايــــمَــانْ بَاللهْ ؤُ تركَـــابْ الحـــزَّ
فآمَالْ النَّصْرْ. ؤُ منْ خذْلَانْ أهِلْ غـزَّ .. يـزَّ .. يـزَّ!!!
***
لولي ولد احمَيدَ:
كولُ لاسْرائيلْ ؤُ للـنَّـاسْ الْ فيهَ عَـــنْ مَا يُــخَـزَّ
بامِّـتْـنَ وامِّـتـنَ حَــمَـاسْ لهَا الكَرامَهْ والْــعـــــزَّ
***
عبد العزيز ولد عُمرْ:
الشَّــجَـاعَه والشَّـــهَــامَه والكـــرَامَه هــيَّ والــزَّ
عَامَه فيهَ راصْ انــعـامَه شَــايِِـلْـتُ حمَاسْ افغـزَّ
***
محمد ولد اصوينع:
افحقْ الدِّيـنْ امْناشِــدكـــمْ بالوحدَ هونْ: أكثرْ مـــزَّ.
يلعربْ كُــولُ كــلْــمِـتــكمْ غــزَّ يخوتِ مُــبْــتَــــــزَّ
***
بَـدِّنْ ولد امبيْ:
اليَهُــودْ الَّ دخْـلـتْ ظِـيــكْ والْهُمْ غــزَّ بعْدْ امـــلــــزَّ
ؤُ هَـذا لزْ اخويمَ وافْريــــكْ أحْ أبْـــــدَ ذِ مــــاهِ لَـــــزَّ
***

محمدن ولد سيد ولد باباه:
لعربْ كالُ شِ هاكْ ابْهاكْ لَأهلْ غزَّ غَيْرْ الغَ الــزَّ
عيمْ افحَماسْ ؤُ غــزَّ ذاكْ الِّ كَـــالُ لَأهلْ غـــــــزَّ
***
محمد عبد الحي ولد لمام ولد الشريف:
الَّلهْ يسْترْ لعرَبْ بـالكَــيــلْ أعلَ مُسَــلْـسَلاتْ الــــزَّ
نْكَــلُــونِي تِرتِمْ واسْـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عابر سبيل



عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 16/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأدب الحساني الرفيع عروضه – موضوعاته القسم الثاني: موضوعات الأدب الحساني الرفيع   الأحد 20 فبراير 2011, 8:50 am

جيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عابر سبيل



عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 16/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: الأدب الحساني الرفيع عروضه – موضوعاته القسم الثاني: موضوعات الأدب الحساني الرفيع   الأحد 20 فبراير 2011, 8:51 am

جيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأدب الحساني الرفيع عروضه – موضوعاته القسم الثاني: موضوعات الأدب الحساني الرفيع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فريق جيني بوجدور :: منتدى دراسة الشعر-
انتقل الى: